بسبب الكرة الذهبية.. الصحافة الرقمية بالجزائر تتهم لقجع بالكولسة و بترجيح كفة بونو

لقجع
لقجع
الخميس 16 نوفمبر 2023 - 21:25

يتواصل سعار الصحافة الرقمية الجزائرية على الإنجازات المغربية، وشنت في الآونة الأخيرة حملة هوجاء على رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لقجع واتهمته بكونه يرجح كفة بونو للفوز بالكرة الذهبية الإفريقية على حساب الدولي الجزائري رياض محرز.

الحساسية المفرطة تجاه كل انجاز مغربي أظهرته الصحافة الرقمية الجزائرية بعد اتهامها لرئيس الجامعة لقجع بحكم موقعه داخل دواليب تسيير الكاف وكذلك الإتحاد الدولي وبعيدا عن المنطق الرياضي بأنه يستعمل اساليبه الخاصة، وقوة شخصيته لميل الكفة لصالح بونو.

وفي ذات السياق تعاطف الإعلام الرقمي الجزائري ومهتمين بشؤون المستديرة الجزائرية مع الدولي رياض محرز لاعب مانشستر سيتي سابقا مبرزين أنه الأجدر للفوز بالكرة الذهبية على حساب بونو.

واعتمد النشطاء الرياضيين على القاب رياض محرز مع نادي مانشستر سيتي الذي فاز بالثلاثية في القارة العجوز وبأغلى لقب اوروبي، وهو دوري ابطال اوروبا لترجيح كفة الدولي الجزائري الذي انتقل بدوره الى الدوري السعودي.

عقدة لقجع لدى الإعلام الرقمي الجزائري اجتازت كل الحدود، حيث لم يستسغ مهتمون بشؤون الكرة الجزائرية انقضاض المغرب على أبرز البطولات سواء على الصعيد القاري او العالمي، في إشارة الى فوز المغرب بشرف احتضان لكأس افريقيا 2025، ومونديال 2030 مع اسبانيا والبرتغال بكولسة من لقجع حسب تعبير العديد من النشطاء الجزائريين.

وتوالت الردود من مهتمين رياضيين في الوسط العربي، وشمال افريقيا وكذا القارة السمراء لنجومية بونو وقيادته للمنتخب المغربي الى أبرز التظاهرات في العالم وهي المونديال الذي لم تحظى الجزائر بشرف التواجد فيه.

وأضاف بعض الرواد بأن بونو كان له دور كبير في فوز نادي اشبيلية بالدوري الأوروبي وفي ازاحة منتخبات عالمية على غرار اسبانيا والبرتغال في كأس العالم عكس رياض محرز الذي فاز بالثلاثية، وفي اغلب المباريات لم يكن رسميا مع فريق مانشستر سيتي.

وتمنح الكرة الذهبية الإفريقية لأحسن لاعبي افريقيا خلال الموسم ويسلمها الإتحاد الافريقي الكاف منذ سنه 1992 ونظمت لأول مرة سنة 1970 من طرف مجلة فرانس فوتبول.

وسبق للنجم المغربي أحمد فرس لاعب شباب المحمدية والمنتخب المغربي أن فاز بالكرة الذهبية سنة 1975 وايقونة الجيش الملكي محمد التيمومي عام 1985، والعملاق بادو الزتكي سنه 1986، وكذا المتألق مصطفى حجي عام 1998.

حري بالذكر، أن فوزي لقجع غالبا ما يتهم من قبل الجزائريين بالكولسة، وتتوالى الاتهامات مع كل انجاز يحسب للكرة المغربية

فؤاد جوهر ـ كوورة

مقالات ذات صلة

أمرابط
الثلاثاء 5 ديسمبر 2023 - 15:35

أمرابط يصبح محط أنظار لاعب جزائري

عبد الصمد الزلزولي
الثلاثاء 5 ديسمبر 2023 - 13:08

تقارير: الزلزولي قريب من الانضمام إلى أحد الأندية الانجليزية

بلال الخنوس
الثلاثاء 5 ديسمبر 2023 - 12:00

بلال الخنوس ينال جائزة الأسد البلجيكي متفوقا على مواطنه قندوس

دياز
الثلاثاء 5 ديسمبر 2023 - 11:07

دياز عن تمثيله للمنتخب المغربي: أنا أركز على ريال مدريد إنه المكان الذي أريد أن أنجح فيه